التلمذه

التلمذة تبدأ في حياة الإنسان، ولكنها لا تنتهى…
وهذه التلمذة تأخذ في حياة الإنسان ألواناً متعددة، تتنوع بحسب مراحل العمر التی يجتازها … .
فرحلة الطفولة تمثل التلمذة التى تصدق كل شىء…
التلمذة التى تطلب التعليم ،و تسأل، وترید أن تعرف وتقبل کل شیء بلا جدل، و تلتقط بالاقتداء آشیاء کثیرة.
وفي المرحلة الإبتدائية والإعدادية مرحلة أخرى من التلمذة التى تفهم و تستوعب. وفي المرحلة الثانوية التلمذة التى تناقش وتجادل ، وتختزن المعلومات بعد فحصها..
أما في المرحلة الجامعية، فنوع آخر من التلمذة التى تشترك في
البحث وتحضير المعلومات ، وتعتمد بعض الشىء على نفسها. وبعد المرحلة الجامعية، تبدأ مرحلة أخرى من التلمذة على الحياة،
حين يدخل الشخص في خضم الحياة العملية .
مرحلة لا تحدد فيها المناهج ، ولا تحدد مواعيد للإمتحان ، إنما يمتحن الإنسان عملياً ، في أى وقت ، في أى شىء ، بلا سابق تحضير ولا استعداد..
وأنتم تحتاجون أن تستعدوا لاختبارات الحياة…
ويمكنكم التلمذة على خبرات غيركم ، وكذلك التلمذة على الكبار، على المرشدين والآباء الروحيين . وكذلك يمكنكم التلمذة …على الكتب
يحتاج الإنسان أن ينهل من كل منابع المعرفة، بشىء من الحكمه والحرص ، والفحص ، وغربلة المعلومات . .
تحتاجون أن تتعلموا الحياة، وتعرفوا كيفية التصرف، وكيفية التعامل
: مع الناس ومع الرؤساء ، وكيفية الكلام:
متي یتکلم الشخص، و کیف يتکلم، ومتی یکون حازماً، ومتی يتساهل، و متي یدقق ، و متی یعاقب، و متی یسامح …
بل إن محب التلمذة، يتتلمذ على كل شىء.
يتعلم النشاط من النملة، ويتعلم الإيمان من العصافير التى لا تزرع ولا تحصد ولا تخزن، وأبوکم السماوی یقوتها سعيد من يعيش تلميذاً طول عمره …
يتعلم أكثر مما يعلم غيره. ويزداد في كل يوم علماً ومعرفة. ويكون
له التواضع الذی یقبل به التعلیم من کل آحد و من کل شیء …

شاهد أيضاً

ما معنی الغیرة؟

الغيرة هى اشتعال القلب والإرادة ، كما بنار ، لعمل ما يعتقد الإنسان أنه الخير ...