الرئيسية / كلمة منفعه - البابا شنودة الثالث / صلاة في بدء العام الجديد

صلاة في بدء العام الجديد

إجعله یارب عاماً مبارکاً …
عاماً نقیاً ترضیك فیه ..
عاماً تحل فيه بروحك …
وتشترك في العمل معنا …
تمسك بأيدينا ، وتقود أفكارنا من أول العام إلى آخره…
حتي یکون هذا العام لك و تستریح فیه …
انه عام جدید ، نق، لا تسم ح أن تلوثه بشىء من الخطايا أو من
النجاسات …
کل عمل نعمله في هذا العام، اشترلد یاراب فیه …
بل لنصمت نحن، وتعمل أنت کل شیء …
حتى نسر بكل ما تعمله ونقول مع يوحنا البشير:
(( کلی شیء به کان، و بغیره ، لم یکن شیء مما کان»…
وليكن هذا العام يارب عاماً سعيداً…
إطبع فیه بسمة علی کل وجه ، و فرح کل قلب …
وادخل بنعمتك في التجارب ، واعط المجربين معونة…
وانعم على الكل بالسلام والراحة…
إعط رزقاً للمعوزین، وشفاء للمرضی، و عزاء الحزانی…
لسنا نسأل يارب أنفسنا فقط…
إنما نسأل من أجل الكل ، لأنهم لك… خلقتهم ليتمتعوا بك ، فاسعدهم إذن بك … نسألك من أجل الكنيسة ومن أجل كرازتك ، ومن أجل كلمتك ،
لتصل إلى كل قلب … . ونسألك من أجل بلادنا، ومن أجل سلام العالم ، لكما يأتى ملكوتلك
في كل موضع .
کل یوم فیه له عمله، ولکل ساعة عملها … ولا تسمح ان توجد فيه لحظة واحدة عقيمة… – إنما إملا حياتنا فيه نشاطا وعملا وإنتاجا … ” اعطنا بركة التعب المنتج ، المقدس … واعطنا شركة الروح القدس في كل أعمالنا… نشکرلب یاراب لأنك أحييتنا حتى هذه اللحظة، وأهديتنا هذا
… العام ، لکیا نباركك فیه…

شاهد أيضاً

الصليب في حياتنا (ب)

المسيحية بدون صليب ، لا تكون مسيحية… } وقد قال الرب ( من أراد أن ...