الرئيسية / القراءات الكنسية اليومية / قراءات باكر / قراءات باكر ليوم الاثنين 5 امشير – اسبوع الاستعداد الصوم الكبير

قراءات باكر ليوم الاثنين 5 امشير – اسبوع الاستعداد الصوم الكبير

النبوات

خر 2 : 23 – 3 : 5

و حدث في تلك الايام الكثيرة ان ملك مصر مات و تنهد بنو اسرائيل من العبودية و صرخوا فصعد صراخهم الى الله من اجل العبودية ، فسمع الله انينهم فتذكر الله ميثاقه مع ابراهيم و اسحق و يعقوب ، و نظر الله بني اسرائيل و علم الله ، و اما موسى فكان يرعى غنم يثرون حميه كاهن مديان فساق الغنم الى وراء البرية و جاء الى جبل الله حوريب ، و ظهر له ملاك الرب بلهيب نار من وسط عليقة فنظر و اذا العليقة تتوقد بالنار و العليقة لم تكن تحترق ، فقال موسى اميل الان لانظر هذا المنظر العظيم لماذا لا تحترق العليقة ، فلما راى الرب انه مال لينظر ناداه الله من وسط العليقة و قال موسى موسى فقال هانذا ، فقال لا تقترب الى ههنا اخلع حذائك من رجليك لان الموضع الذي انت واقف عليه ارض مقدسة

(والمجد لله دائما)

اش 1 : 2 – 18

اسمعي ايتها السماوات و اصغي ايتها الارض لان الرب يتكلم ربيت بنين و نشاتهم اما هم فعصوا علي ، الثور يعرف قانيه و الحمار معلف صاحبه اما اسرائيل فلا يعرف شعبي لا يفهم ، ويل للامة الخاطئة الشعب الثقيل الاثم نسل فاعلي الشر اولاد مفسدين تركوا الرب استهانوا بقدوس اسرائيل ارتدوا الى وراء، على م تضربون بعد تزدادون زيغانا كل الراس مريض و كل القلب سقيم ، من اسفل القدم الى الراس ليس فيه صحة بل جرح و احباط و ضربة طرية لم تعصر و لم تعصب و لم تلين بالزيت ، بلادكم خربة مدنكم محرقة بالنار ارضكم تاكلها غرباء قدامكم و هي خربة كانقلاب الغرباء ، فبقيت ابنة صهيون كمظلة في كرم كخيمة في مقثاة كمدينة محاصرة ، لولا ان رب الجنود ابقى لنا بقية صغيرة لصرنا مثل سدوم و شابهنا عمورة ، اسمعوا كلام الرب يا قضاة سدوم اصغوا الى شريعة الهنا يا شعب عمورة ، لماذا لي كثرة ذبائحكم يقول الرب اتخمت من محرقات كباش و شحم مسمنات و بدم عجول و خرفان و تيوس ما اسر ، حينما تاتون لتظهروا امامي من طلب هذا من ايديكم ان تدوسوا دوري ، لا تعودوا تاتون بتقدمة باطلة البخور هو مكرهة لي راس الشهر و السبت و نداء المحفل لست اطيق الاثم و الاعتكاف ، رؤوس شهوركم و اعيادكم بغضتها نفسي صارت علي ثقلا مللت حملها ، فحين تبسطون ايديكم استر عيني عنكم و ان كثرتم الصلاة لا اسمع ايديكم ملانة دما ، اغتسلوا تنقوا اعزلوا شر افعالكم من امام عيني كفوا عن فعل الشر ، تعلموا فعل الخير اطلبوا الحق انصفوا المظلوم اقضوا لليتيم حاموا عن الارملة ، هلم نتحاجج يقول الرب ان كانت خطاياكم كالقرمز تبيض كالثلج ان كانت حمراء كالدودي تصير كالصوف

(والمجد لله دائما)

 من مزامير معلمنا داود النبى بركته على جميعنا امين مز 6 : 1 ، 2

يا رب لا توبخني بغضبك و لا تؤدبني بغيظك،ارحمني يا رب لاني ضعيف اشفني يا رب لان عظامي قد رجفت. هلليلويا

مبارك الآتى بأسم الرب. ربنا والهنا ومخلصنا وملكنا كلنا يسوع المسيح ابن الله الحى ، الذى له المجد الى الابد آمين مت 12 : 24 – 34

اما الفريسيون فلما سمعوا قالوا هذا لا يخرج الشياطين الا ببعلزبول رئيس الشياطين ، فعلم يسوع افكارهم و قال لهم كل مملكة منقسمة على ذاتها تخرب و كل مدينة او بيت منقسم على ذاته لا يثبت ، فان كان الشيطان يخرج الشيطان فقد انقسم على ذاته فكيف تثبت مملكته ، و ان كنت انا ببعلزبول اخرج الشياطين فابناؤكم بمن يخرجون لذلك هم يكونون قضاتكم ، و لكن ان كنت انا بروح الله اخرج الشياطين فقد اقبل عليكم ملكوت الله ، ام كيف يستطيع احد ان يدخل بيت القوي و ينهب امتعته ان لم يربط القوي اولا و حينئذ ينهب بيته ، من ليس معي فهو علي و من لا يجمع معي فهو يفرق ، لذلك اقول لكم كل خطية و تجديف يغفر للناس و اما التجديف على الروح فلن يغفر للناس ، و من قال كلمة على ابن الانسان يغفر له و اما من قال على الروح القدس فلن يغفر له لا في هذا العالم و لا في الاتي ، اجعلوا الشجرة جيدة و ثمرها جيدا او اجعلوا الشجرة ردية و ثمرها رديا لان من الثمر تعرف الشجرة ، يا اولاد الافاعي كيف تقدرون ان تتكلموا بالصالحات و انتم اشرار فانه من فضلة القلب يتكلم الفم

(والمجد لله دائما)

شاهد أيضاً

قراءات باكر ليوم السبت 10 امشير – اسبوع الاستعداد الصوم الكبير

 من مزامير معلمنا داود النبى بركته على جميعنا امين مز 119 : 57 ، 58 ...