الرئيسية / معلومه تهمك / معلومة طقسية / ما هو فرش المذبح في القداس ومحتواه؟

ما هو فرش المذبح في القداس ومحتواه؟

 

 فرش المذبح في القداس ومحتواه

هناك ثلاث لفائف يوضعوا في شكل ثلاث مثلثات دائمًا اللفافة المثلثة تُشير إلى عمل إعجازي، عمل الله، وثلاث لفائف أخرى يوضعوا فوقهم لكي يكون جزء من اللفائف المثلثة مُخفى تحت اللفائف الأخرى إشارة إلى عمل الله السري من خلال الذبيحة المقدسة، لأن حلول الله على المذبح عمل سرائري، فائق لقدرة الإنسان الطبيعي.

ثم توضع الصينية فوق اللفافة الوسطى وهى رقم خمسة من الست لفائف السابقة وفيها لفافتان وهم لفافة رقم 9، 10 ولفافة رقم 7، 8 فوق كرسي الكأس وهم لفافة مثقوبة وفوقها لفافة أخرى وحول كرسي الكأس لفافتان فيكون عدد اللفائف على المذبح 12 لفافة (6 الموضوعين شكل مثلث و2كرسي الكأس و2ما حوله و2 الصينية فيكون مجموعهم 12 لفافة) لأن رقم 12 يشير إلى ملكوته الله، والثالوث في أركان الأرض الأربعة. (هناك لفافة صغيرة توضع في الصينية، إشارة للتبن في المذود).

ونلاحظ أن المذبح فيه فكرة الثالوث طول وعرض وارتفاع (ثلاث أبعاد) متساويين إشارة إلى تساوى الأقانيم، وله (أركان أربعة) 3 × 4 لذلك بعد ما ينتهي الكاهن من القداس نهائي يلف حول المذبح وهو يصفق بيديه ويقول يا جميع الأمم صفقوا بأيديكم، إنها ذبيحة قُبلت فهو يلف حول المذبح إشارة أنها ذبيحة تكفى العالم كله.

+ ثم يُصلى الكاهن المزامير باعتبار أن المزامير فيها نبوات عن حياة السيد المسيح كلها، وفي القداس نعيش حياة السيد المسيح من حياته في بيت لحم إلى الصعود، في الأيام العادية والآحاد تًصلى مزامير الثالثة و السادسة لأن الثالثة نفتكر فيها حلول الروح القدس على التلاميذ وبداية الآلام “لأنهم بدأوا يعذبوا المسيح في الساعة الثالثة” والسادسة وهى خاصة بالخلاص على الصليب.

في أيام الصوم العادية (الرسل، العذراء، الميلاد) نضيف التاسعة ونجد إنجيلها عن إشباع الجموع.

في أيام صوم السيد المسيح (الصوم الأربعيني، ونينوى، والبرامون، والأربعاء والجمعة) نضيف الغروب و النوم و الستار بالنسبة للأديرة.

شاهد أيضاً

ماهية علم اللاهوت الطقسي – مصادر الطقوس؟

ماهية علم اللاهوت الطقسي – مصادر الطقوس لاهوت : الله طقس = ترتيب أي علم ...