الرئيسية / معا كل يوم / “ملك لا يفنى” 1 سبتمبر

“ملك لا يفنى” 1 سبتمبر

: “وﻟﻛن اﻟذى ﻳﺻﺑر إﻟﻰ اﻟﻣﻧﺗﻬﻰ ﻓﻬذا ﻳﺧﻠص” (ﻣر13 :13).

ﺣﺗﻰ ﻣﺗﻰ ﻳظﻝ اﻫﺗﻣﺎﻣﻰ ﺑﺎﻟﻌﺎﻟم وﻛﻝ ﻣﺎ ﻓﻳﻪ؟، ﺣﺗﻰ ﻣﺗﻰ ﻻ
أﻧظر إﻟﻰ اﻟﻣﻠﻛوت اﻷﺑدى، ﺣﻳث ﻳﻣﺳﺢ اﻟﻣﺳﻳﺢ ﻛﻝ دﻣﻌﺔ ﻣن ﻋﻳﻧﻰ؟
إﻟﻰ ﻣﺗﻰ ﻳﺎ ﻧﻔﺳﻰ ﻻ ﺗﻬﺗﻣﻰ ﺑﺧﻼﺻك وﻧﺟﺎﺗك؟
آﻩ ﻳﺎ ﻧﻔﺳﻰ ﻛم أﻧت ﻏرﻳﺑﺔ، ﺗﺗرﻛﻳن اﻟﻣﺳﻳﺢ ﻣﺻدر اﻟﻣﺎء اﻟﺣﻰ
وﺗﺟرﻳن وراء آﺑﺎر ﻣﺷﻘﻘﺔ ﻻ ﻳﺑﻘﻰ ﻓﻳﻬﺎ اﻟﻣﺎء، ﻟﻣﺎذا ﺗﻧﺳﻳن ﻣﺎ ﻓﻌﻠﻪ
اﻟﻘدﻳﺳون ﺣﺗﻰ ﻳرﺛوا اﻟﻣﻠﻛوت؟ ﻻ ﻟﻠﻣﻠﻛوت ﺑﻌﻳﻧﻪ، وﻟﻛن ﻟﻠﻣﺳﻳﺢ
اﻟﻣوﺟود ﻣﻌﻬم ﻓﻰ اﻟﻣﻠﻛوت، ﺣﺗﻰ أن أﺣد اﻟﻘدﻳﺳﻳن ﻗﺎﻝ : “ﻟن أﺣﺗﺎج
ﻟﻠﻣﻠﻛوت ﻟو ﻟم ﻳﻛن اﻟﻣﺳﻳﺢ ﻓﻳﻪ”.
ﻫﻛذا ﻳﻧﺑﻐﻰ ﻟﻰ أن أﻓﻛر وأن أﻫﺗم، ﺣﺗﻰ ﻻ أﻛون ﻣﺳﻳﺣﻰ ﺑﺎﻹﺳم
ﻓﻘط. أﻋطﻧﻰ ﻳﺎ إﻟﻬﻰ أن أﺳﺗرﻳﺢ ﻓﻳك وأن أﺣﺑك وأن أﻛﺗﻔﻰ ﺑك وأﻗوﻝ
ﻛﻣﺎ ﻗﺎﻝ اﻟﻣرﺗﻝ ﻓﻰ اﻟﻣزﻣور “ﻣن ﻟﻰ ﻓﻰ اﻟﺳﻣﺎء وﻣﻌك ﻻ أرﻳد ًﺷﻳﺋﺎ
ﻓﻰ اﻷرض” (ﻣز25 :73).
اطﻠب اﻟﻣﺳﻳﺢ ﻓﻰ ﻛﻝ اﺣﺗﻳﺎج ﻋﺎطﻔﻰ وﻧﻔﺳﻰ ﻟﻳﻣﻸﻩ.
يقول القديس أشعياء :
“ﺗﻔﻛر ﻓﻰ اﻟﻘدﻳﺳﻳن ﻛﻳف ﺑﺻﺑر ﻗﻠﻳﻝ ورﺛوا ﻣﻠك ﻻ ﻳﻔﻧﻰ”.

 

 

شاهد أيضاً

“ھل الله إلھك ؟” 11 إبريل

“إن ساء فى أعينكم أن تعبدوا الرب فاختاروا لأنفسكم اليوم من تعبدون” (يش15:24). عندما خلق ...